المؤتمر العربي الثامن عشر: الأساليب الحديثة في إدارة المستشفيات

/ / الأخبار, الانشطة والفعاليات

المؤتمر العربي الثامن عشر: الأساليب الحديثة في إدارة المستشفيات

نموذج الرعاية الصحية المتكامل: المتطلبات والتحديات

مقدمة:

يحتل قطاع الرعاية الصحية موقعاً متميزا في خطط الدول المتقدمة حيث تخصص نسبة كبيرة من موازنتها لتمويل هذا القطاع كما تهتم بالبحوث الطبية والدوائية لإنجاح سياسات تطوير القطاع الصحي.

ويعتبر الإنفاق على القطاع الصحي في تلك الدول استثماراً مضمون العائد، إذ أن المواطن المعافى هو الإنسان الأوفر إنتاجاً والأقل كلفة على ميزانية الدولة.

وتسعى كافة الدول في السنوات الأخيرة إلى البحث عن أفضل النظم الإدارية والمالية والفنية لتقديم خدمة صحية متميزة لمواطنيها لتنال رضاهم وتلبي احتياجاتهم وطموحاتهم، ولذلك برزت عدة أسئلة كانت الإجابة عليها ضرورية للوصول إلى نظام صحي يتمتع بالكفاءة والفعالية. ومن اهم تلك الأسئلة:

  • هل الأنسب تسهيل وصول المواطن للخدمة حيث كانت أم نقل الخدمة حيث يكون المواطن
  • ما هي الطريقة المثلى للاستفادة من الكفاءات الطبية النادرة والأجهزة الطبية الحديثة باهظة الثمن؟
  • ما هو الدور المطلوب من وزارة الصحة: هل هو دور المنظم؟ أم دور المنظم والمراقب والمشغل؟

وقد أسفرت الإجابات المتنوعة لتلك الأسئلة عن ضرورة تبني وتطبيق ما يعرف بنموذج الرعاية الصحية الشامل (model of care)، وهو نموذج يتكون من عدة أنظمة فرعية تتكامل فيما بينها لبناء نظام صحي متميز يحقق هدف الدولة والمجتمع في بناء مواطن سليم ومعافى.

لكل ما تقدم فقد رأت المنظمة أن يركز مؤتمرها الثامن عشر على دراسة وتقييم الأساليب الحديثة في إدارة القطاع الصحي، ويمثل نموذج الرعاية الصحية محور ارتكاز تلك التطورات.

للمزيد من المعلومات  https://www.arado.org