CREATE ACCOUNT

الخرطوم 9-4-2021 (سونا) أكدت كندا استعدادها لدعم السودان في الفترة الانتقالية فى مجالات التدريب الطبي ومختلف المجالات التنموية بما يعزز قيم الحرية والديمقراطية التى دعت لها الثورة السودانية و قيمها. وقال  دكتور أحمد شادول الأمين العام للمجلس السوداني للتخصصات الطبية عقب التوقيع على اتفاقية التعاون الطبي بين المجلس وجامعة البرتا  إن السفير الكندي لدى السودان أدريان نورفولك فى مداخلته الاسفيرية قال إن الاتفاقية ستكون مصدرا رئيسيا للدعومات التى تقدمها بلاده للسودان ابان الفترة الانتقالية والتغيير الديمقراطي.و قال شادول (لسونا) إن السفير نورفولك جدد التاكيد بان “كندا على استعداد  لدعم و تطوير العلاقات بأكثر مما اشارت إليه الاتفاقية”وكان المُتحدثون فى حفل التوقيع، الذي أقيم اسفيرياً فى كلٍ من أوتاوا البرتا بكندا والخرطوم اكدوا أنَّ توقيع الاتفاقية يأتي فى إطار دعم الحكومة الانتقالية في السُّودان في كل المجالات الطبية ورفع مستوى الاداء المهني. وكان المجلس القومي السوداني للتخصُّصات الطبية وجامعة ألبرتا الكندية  وقعا يوم الاربعاء اتفاقية لدعم الحقل الصحي والطبي في السُّودان وتوفير فُرص تدريبية للأطباء السُّودانيين وبناء القدرات الطبية والفنية لمجلس التخصصات الطبية و وزارة الصحة السودانية. واشار دكــتور شادول إلى وجود 8000 (ثمانية ألف) من نواب الاختصايين الذين يحتاجون للتدريب فى حوالي 56  تخصصا طبيا تتفاوت بين الجراحة والباطنية والأطفال وان قدرة المجلس السنوية تدريب حوالي 1500 نائب اختصاصي، مضيفاً أن المجلس تمكن بهذا التدريب الداخلي ان يوفر عملات صعبة كثيرة جدا للسودان بتوفير عدد كبير جدا من الاختصاصيين حتى فى المجالات الدقيقة . وأوضح  أن المجلس وعبر التعاون مع المجالس الأجنبية مثل المجلس العربي للتخصصات الطبية والمجالس النظيرة فى السعودية والأردن وكندا يسعى لايجاد فرص كبيرة للاختصاصيين السودانيين مما يجعل شهادة المجلس ذات سمعة كبيرة واعتمادها عالميا . ولفت شادول إلى أن التعاون بين الجانبين فى هذا المجال يعود لعام 2016 وان الاتفاقية تجديد للتعاون الذى انطلق قبل خمسة أعوام 2016 ، مبيناً أن هذه الاتفاقية الجديدة ستعود بفوائد كبيرة جدا على السودان وكندا” فى تدريب المئات من نواب الاختصاصين السودانيين فى مختلف مجالات الطب.وقال إنه وضمن هذه الجهود تأتى مساع المجلس فى توفير فرص للتدريب ضمن سنوات التخصص الأربعة للتدريب فى الخارج لفترة تتراوح بين العام والعامين مثل الابتعاث إلى السعودية وايرلندا للتدريب والتخصص ثم العودة للامتحان فى السودان.واضاف ” هذا يعني فوائد كبيرة جدا للطلاب الطبيين السودانيين المنضويين تحت المجلس حيث يجري استقبالهم واسكانهم من قبل جامعة البرتا الكندية” ضمن هذه الاتفاقية، قائلاً إن الاتفاقية السودانية الكندية ستتيح فرصا جديدة للتدريب لعدد كبير من النواب السودانيين في كندا للتخصص مثلما الحال مع ايرلندا مثلا . واوضح ان الاتفاقية والتي جاءت بعد جهود كبيرة ومضنية ستتيح فرصا لدورات تدريبية متخصصة قصيرة الامد يعود بعدها النائب لمواصلة التدريب قبل الامتحان كما تتيح فرصا للأطباء الكنديين لزيارة السودان للتدريب والعمل في مختلف المجالات المختصة بالأمراض المدارية. وقال انه وتحت ظروف كوفيد-19 بدأ المجلس مع جامعة البرتا الكندية في تقديم محاضرات اسفيرية من كندا يستفيد منها النواب السودانيون وان المجلس قد تمكن من تهيئة الظروف المناسبة لذلك ونوه د. شادول ان الاتفاقية تتيح أيضا فرصا للتبادل وزيارة الخبراء من الاختصاصيين رفيعي المستوى السودانيين لقضاء فترات تتراوح بين 3 إلى 4 أشهر في كندا لمزيد من الصقل والاطلاع على احدث التطورات في مجال تخصصاتهم وان يقوموا في ذات الوقت بالتدريس في كندا مثلما سيفعل نظراؤهم من السودانيين. وقال ان فرص التدريب ستتسع بزيارة المختصيين الخبراء من الكندين أثناء عملهم في المستشفيات والمدن المختلفة ليستفيد ليس فقط النواب بل وكل الكوادر الطبية العاملة. ونوه شادول إلى ان أحدى الفوائد ستكون وجود خبراء كنديين ضمن اخرين في امتحانات الاختصاصيين السودانيين بالسودان مما يعلي من تقييم وقبول المتخصصين السودانيين والاعتراف بهم عالميا  وكشف بان الكنديين قد وعدوا بتأهيل المركز السوداني للمحاكاة والتدريب باحدث المعدات لتعظيم دوره في التدريب والتمرين على اكتساب المهارات. تشير سونا إلى ان كل من سفير السودان بكندا السفير طارق أبوصالح وسفير كندا لدى السُّودان السفير أدريان نورفولك وكبار مسئولي وزارة مجلس الوزراء و وزارة الصحة والمجلس القومي للتخصُّصات الطبية ممثلا في الأمين العام لمجلس التخصصات الطبية د. أحمد شادول وكبار مسئولي المجلس و كبار مسئولي وزارة الصحة الاتحادية و المركز القومي للتدريب و وكالة سونا للأنباء شاركوا في حفل التوقيع.

إنعقدت الإمتحانات النهائية  لمجلس تخصص باطنية مخ وأعصاب بمستشفى سوبا الجامعى  في الفترة من     السادس وحتى  الثامن من أبريل 2021 وقد جلس للامتحان عدد ثمانية نائباً ،  وبلغت نسبة النجاج 100% .  وقد تم تكريم النواب الناجحين فى دعوة غداء أقامها المجلس على شرف الممتحن الخارجي د/ حسب الرسول  صديق الذى أشاد بالمستوى المتميز للطلاب ، وشكر إدارة المجلس على إهتمامهم بجودة التدريب والتحسين المستمر ، متمنياً لهم مزيداً من التقدم والنجاح  فى الحياه العلمية والعملية .

أقام  المجلس القومي السوداني للتخصصات الطبية دعوة غداء على شرف الممتحن الخارجي د/ عثمان حمور والناجحين بمجلس تخصص الجراحة العامة  والتى إنعقدت فى الفترة من 21  مارس الى 1أبريل 2021 بمستشفى إبن سيناء  وبلغ عدد النواب الممتحنين ثمانية وثلاثون نائباً ،  وإجتاز الامتحان سبعة وعشرون  نائياً بنجاح ، شكر الممتحن الخارجي اسرة مجلس التخصصات الطبية ومزيد من التقدم في النواحي العلمية .

TOP